نبذة عامة

تعد الخدمات المصرفية الإسلامية واحدة من أسرع القطاعات المالية نموًا على مستوى العالم، حيث تغطي أنشطة القطاع أسواق الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا وأفريقيا وأوروبا وهو سوق تربو قيمته الآن على 2 ترليون دولار على مستوى العالم.

وتقوم عمليات القطاع على تطوير وتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية على المعاملات المالية والمصرفية والتجارية، بالإضافة إلى تشجيع المؤسسات الاستثمارية على تنفيذ أعمالها وفقًا لهذه الأحكام، علمًا بأن أول تجربة جادة لتقديم الخدمات المصرفية الإسلامية نشأ ت في الشرق الأوسط منذ 40 عاما.

يعد بنك عوده (مصر) من المؤسسات المالية الرائدة المملوكة للقطاع الخاص بالسوق المصري، التي تقدم الخدمات المصرفية الإسلامية حيث يحظى بمجلس إدارة من أصحاب المعرفة العميقة بقواعد وأحكام الشريعة الإسلامية، كما يعمل على تنمية باقة منتجاته لتلبية مختلف الاحتياجات. ويلتزم قسم الخدمات المصرفية الإسلامية ببنك عودة (مصر) بتوفير الحلول المصرفية المبتكرة التي تتوافق مع العقائد والقواعد الأخلاقية لمختلف الشركات، فيما يعكس إيمان البنك بأن تلبية احتياجات الشركات والمؤسسات تتطلب استحداث وتطوير حلول التمويل غير التقليدية. ولذلك تتبنى إدارة الخدمات المصرفية الإسلامية منهج ابتكاري يهدف إلى تعظيم المنفعة لجميع الأطراف ذات الصلة مع التركيز على تأسيس علاقات طويلة مع العملاء وفقًا لمتطلباتهم المتغيرة والتوجهات السوقية السائدة.

© 2019 مجموعة بنك عَوده. كل الحقوق محفوظة | الخصوصية والأمن | Cookies Disclaimer | عن بنك عَوده مصر | Audi Careers | تواصل معنا | خريطة الموقع